تاريخ اختراع المحرك الكهربائي

  • 17/10/2017 16:08
  • 0
  • 1400
  • تنبيه : أنت تتصفح محتوى من أرشيف الموسوعة تم نشرة منذ 1 سنة

يرجع فضل اخترع المحرك الكهربائي إلى العالم ميشيل فاراداي عام 1821م ، و يتم استخدام هذا المحرك من أجل إنتاج الطاقة الميكانيكية و تتطلب هذه العملية حدوث تفاعل بين المجالات المغناطيسية و الموصلات الحاملة لتيارات الكهرباء ، و تتنوع المحركات ما بين المحرك الذي يحتوي على تيار متردد و الآخر الذي يحتوي على تيار مباشر ، و لكن يشترك هذان المحركان في استخدام أجزاء مشتركة من المحرك الأساسي و يكون الاختلاف فقط في نوعية التيارات .

تاريخ اختراع المحرك الكهربائي :
يتواجد المحرك الكهربائي في الكثير من الاجهزة الكهربائية ، حيث يتم تركيبه بالمراوح و المضخات و الاجهزة المنزلية ، و مختلف الادوات الكهربائية ، و كذلك في محركات أقراص الكمبيوتر و غيرها من الاجهزة المختلفة ، و قد كان للعالم هانز أورستد الفضل في اكتشاف الكهرومغناطيسية و من بعده قام عدد من العلماء في الاجتهاد لعمل المحرك الكهربائي من بينهم ويليام ستورجون و توماس دافنبورت و جوزيف هنري .

استطاع العالم البريطاني ميشيل فاراداي أن يخترع المحرك الكهربائي فقد توصل إلى مفهوم المحرك البسيط الذي يُمكنه العمل على التيار المباشر ، فقام بوضع حلقة حديدية على اثنين من الملفات المعزولة ثم مرر التيار الكهربائي داخل أحد هذه الملفات ، و حينها لاحظ مرور تيار كهربائي بسرعة شديدة خلال الملف الآخر ، و بعد مرور عشر سنوات من التجارب تمكن ميشيل من صنع المحرك الكهربائي الأول .

قام العالم ميشيل بالعديد من التجارب المختلفة التي استطاع فيها أن يتوصل إلى ما يسمى بالحث الكهرومغناطيسي ، و قد شكلت هذه التجارب البنية الأساسية لتكنولوجيا الكهرومغناطيسية الحديثة ،  حيث استطاع ميشيل أن يستعين بحلقة الحث من أجل توليد الكهرباء داخل أحد الأسلاك و ذلك بواسطة التأثير الكهرومغناطيسي الذي يتسبب به التيار في سلك آخر ، و تم اعتبار حلقة الحث بأنها المحول الكهربائي الأول .

كيفية تطور المحرك الكهربائي :
تم إعادة إنشاء المحرك الكهربائي على يد عدد من العلماء من بينهم العالم الأمريكي جوزيف هنري الذي صنع محرك كهربائي تجريبي في عام 1832م ، و بعد مرور 5 سنوات استطاع العالم تشارلز جرافتون أن يطور من هذا المحرك و يصنع نموذجاً آخر جديد ، ثم تمكن العالم نيكولا تيسلا أن ينشأ محركاً كهربائياً يعمل من خلال التيار المتردد .

قام العالم ميشيل أوسيبوفيتش دوليفو باختراع ما يسمى بالقفص الدوار و كان ذلك خلال عام 1890م ، و هو أحد أنواع المحركات التي يشاع استخدامها في العديد من الأغراض التجارية ، و من الجدير بالذكر أنه يحتاج المحرك الكهربائي الاستعانة بمولدات كهربائية ذات فعالية عالية مع بعض الشبكات التي توزع الكهرباء و ذلك لكي يؤدي نتائج فعالة مع الاستخدام التجاري .

يتنشر الآن استخدام المحركات الكهربائية التي تعتمد على التيار المباشر ، و يتم الاستعانة بهم في الكثير من الأجهزة المختلفة ، و يعتبر المحرك الكهربائي من الأجهزة المعقدة التي من الصعب فهمها بشكل جيد و لكن بالرغم من ذلك فهو يعود بالكثير من الإفادة للبشر مما يجعله اختراع مهم لا يُمكن الاستغناء عنه على الاطلاق .

أهم استخدامات المحرك الكهربائي :
يعتبر المحرك الكهربائي من الاختراعات التي تمكنت من تحسين حياة الناس ، حيث تم الاستعانة به في الآلات الدوارة و في المراوح و التوربينات ، كما أنه يدخل في صناعة عجلات السيارات الكهربائية المختلفة و القاطرات أيضاً ، و قد أدى وجوده إلى تقليل الجهد البشري كثيراً و توفير مزيداً من الوقت .

استطاع المحرك الكهربائي أن يجعل عملية النقل أكثر سهولة و راحة ، كذلك فهو أحد المصادر الهامة للأعمال التجارية و هو يدخل في صناعة العديد من الأجهزة المنزلية ، مما جعله يوفر مزيداً من الراحة و الامان في الأعمال المنزلية الثقيلة ، كذلك فهو يستخدم في مجال الروبوتات و تشغيل المنشآت الصناعية .

الكلمات الدلالية :

المحرك, الكهربائي, العالم, ميشيل, استطاع, التيار, المختلفة, الكهربائية, المحركات, الاجهزة, الكهرباء, المنزلية, الأجهزة, التجارب, استخدام, الاستعانة, العلماء, صناعة, التجارية, الكثير, العديد, بينهم, الكهرومغناطيسي, يعتبر, اختراع, الملفات, المباشر, سنوات, كهربائي, الأول, جوزيف, الكهرومغناطيسية, فاراداي, الآخر, يحتوي, مزيداً

مساهمات ومشاركات الأعضاء (0)

  1. لا تتوفر مساهمات في الموضوع بالوقت الحالي

هل لديك إضافة أو تعليق على الموضوع سجل مساهمتك لنشرها